ﻛﺘﺎب الله.. ﺑﺤﻔﻈﻪ نرقى.. ﺑﻔﻬﻤﻪ ﻧﺘﻌﺎﻳﺶ .. ﺑﺘﻄﺒﻴﻘﻪ نسعد

 


مقدمة تعريفية 

بقلم الشيخ/ عبدالله الأنصاري  (المشرف العام)

 



 

 الحمد لله الذي نزل الكتابَ وهو يتولى الصالحين ، والصلاةُ والسلامُ على خاتَمِ النبيين وإمام المرسلين ورحمةِ الله للعالمين _ محمدٍ بنِ عبدِ الله _ وعلى آله وصحبه أجمعين

 

أما بعد : فإن مركزَ الفرقانِ لتحفيظ القرآن الكريم وعلومه، من المراكز التي تُعنى بكتاب الله تعالى تحفيظًا وتجويدًا وتلاوةً ، ويقدم خدماته لكافة شرائح المجتمع راجيا رضاءَ ربه ، وخدمةَ مجتمعه ، وهو بذلك يتشرف بخدمة كتاب الله - تعالى - وتقريبه للناس ، وتسهيل تلاوته وحفظه والعمل به ، وربط الناس بكتاب ربهم وخالقهم ، وقد كان لوزارة الأوقاف دور كبير في تحقيق رسالة المركز متمثلة في مدير إدارة مساجد العاصمة ، والوكيل المساعد لقطاع المساجد

وقد مر المركز بالعديد من المراحل حتى وصل إلى ما هو عليه الآن من تطور وازدهار ولا يزال يواكب التطور إلى ما شاء الله

أولا: مرحلة النشأة

انطلقت الفكرة  في عام 2008م برعاية كريمة من جمعية الروضة و حولي التعاونية ، بحلقة واحدة ضمن نادي صيفي ، وبإشراف مجموعة من طلاب حلقة عبد الله راشد الزير _ بمسجد الزير _ في منطقة الروضة . وفي عام 2009م تم افتتاح حلقة أخرى في مسجد سبيكة الزبن  بمنطقة الروضة ، وكان عدد الطلاب 25 طالبا

ثانيا : مرحلة التأسيس

في عام 2012م و برعاية كريمة من مجموعة من رواد مسجد سبيكة الزبن تم تأسيس الفرع الأول لمركز الفرقان في مسجد سبيكة الزبن  ، وقد اتسع نشاط المركز في هذه المرحلة ليشمل حلقات للبنين وأخرى للبنات  ، و تم افتتاحه في صيف عام 2013م ، و تحول العمل من النظام التطوعي إلى النظام المؤسسي

ثالثا : مرحلة التطور والازدهار

 في عام 2015م انضم مشروع مركز الفرقان إلى مبرة المتميزين لخدمة القرآن الكريم و العلوم الشرعية ، وبدأت حلقاته بالتنوع والازدياد ، وفي عام 2017م تم توقيع اتفاقية مع ثلث المرحوم عبد الله راشد الزير لإنشاء المقر الثاني للمركز باسم مركز عبد الله راشد الزير للقرآن الكريم و علومه بمسجد الزير في منطقة الروضة ، وفي عام 2019م حصل مركز الفرقان على رعاية سنوية لحلقات مسجد سبيكة الزبن من مبرة أهل الكويت ، وتم تسمية مقر مسجد سبيكة الزبن باسم مركز عبدالله علي المطوع ، ونتيجة لهذه الرعايات الكريمة من أسرة الزير ، وأسرة المطوع ، ورواد مسجد الزبن ، وغيرهم، ازدادت الحلقات حتى بلغت أكثر من ست حلقات قرآنية تخصصية للبنين والبنات، يستفيد منها أكثر من 150دارسا ودارسة سنويا ، بالإضافة إلى العديد من الدورات والأنشطة والبرامج المتنوعة

 

والمركز له طموحات كبيرة بالتعاون مع مبرة المتميزين في تقديم خدمات نوعية ومتميزة للقرآن الكريم وعلومه ، وبتوفيق الله ثم بدعمكم المبارك نحقق أهدافنا وطموحاتنا ، لنصل جميعا إلى الخيرية بتعليم كتاب الله تعالى

رؤيتنا  مركز رائد ومتميز في برامجه وكوادره وخدماته، مستقر ماليًا وإداريًا غايته ربط المجتمع بكتاب الله

رسالتنا  تعليم القرآن الكريم لكافة شرائح المجتمع، ونسعى لبناء شراكات متينة ومستدامة لتحقيق بنية تعليمية جاذبة لبناء 

جيل قرآني صالح يعمل بالقرآن ويتحلى بآدابه

أهداف المركز:

 

 بناء مركز قرآني وقفي يخدم مسيرة تعليم القرآن الكريم لمركز الفرقان في كافة محافظات الكويت -

- تفعيل التعليم عن بعد لإتاحة الفرصة للراغبين بدراسة وحفظ القرآن الكريم أونلاين

- تأهيل مجموعة من الحفاظ والحافظات ليكونوا قادرين على المشاركة في تعليم القرآن الكريم وخدمة العمل القرآني بمختلف المجالات 

- تأهيل مجموعة من الحفاظ والحافظات للفوز بالمسابقات القرآنية المحلية وتثميل دولة الكويت في المسابقات الدولية

- تبني الحفاظ الموهبين ومساعدتهم للحصولعلى منح دراسية في الكليات القرآنية 

- الاستفادة من خبرات المختصين في المجال القرآني داخل وخارج دولة الكويت

ما يميزنا:

 

وجود فريق عمل كويتي يشرف على إدارة النشاط القرآني في المركز -

طاقم إداري وتدريسي ذو كفاءة عالية -

وجود منهج متميز ومتكامل لحلقات المركز -

ربط الطلاب بالمسجد لمختلف فئاتهم العمرية -

 استخدام الوسائل والبرامج الحديثة في تعليم القرآن الكريم و عمل سجل صوتي لكل طالب وطالبة من أجل متابعة تحصيلهم و الإرتقا -
 بهم في الحفظ والأداء

إقامة رحلات ترفيهية شهرية للطلاب وأخرى للطالبات -

حصول المركز على العديد من التزكيات من المؤسسات والشخصيات القرآنية البارزة محليا وإقليميا -

تقام رحلة سنوية للطلاب المتميزين إلى المدينة المنورة لتعزيز خطة الحفظ والمراجعة  يتخللها استضافات وبرامج ترفيهية  بالإضافة -
إلى أداء مناسك العمرة 


:آليةالقبول والتسجيل في المركز

 

- يعتمد قبول الطلاب في المركز على اجتياز المقابلة الشخصية و اختبار القبول، و الموافقة على اللائحة الداخلية للحلقات  

- لا يتجاوز عدد الطلاب في الحلقة الواحدة على 4 طلاب و في بعض الحلقات على 6 طلاب كحد أقصى للوصول إلى أكبر فائدة

- يعتمد المركز آلية نوعية في تعليم القرآن الكريم مبنية على تصحيح القراءة و تفسير الآيات حتى يصبح الطالب قادراً على ‬فهم الآيات فيسهل عليه حفظ القرآن

- نظام الحفظ في المركز قائم على الإتقان من خلال التكرار وربط الحفظ الجديد بالمراجعة وتعزيز دور متابعة الطالب في المنزل لتحقيق الخطة الموضوعة للحفظ

- يتم مراعاة الفروق الفردية بين الطلاب من خلال معرفة مستوى كل طالب من بداية انتسابه في المركز و بعدها يتم وضع برنامج ‬حفظ يتناسب مع إمكانيات الطالب

- تقام اختبارات دورية للطلاب وبعضها على نظام المسابقات القرآنية لخلق جو من التنافس و التميز بين الطلاب

تفضل بزيارتنا ..

مركز عبدالله علي المطوع
الكويت - الروضة - قطعة 4 - شارع 46 - مسجد سبيكة فهد الزبن
مركز عبدالله راشد الزير
الكويت - الروضة - قطعة 3 - شارع شهاب أحمد البحر - مسجد عبدالله راشد الزير
  • مركز الفرقان
  • مركز الفرقان

جميع حقوق الطبع والنشر محفوظة © مركز الفرقان - الكويت 2020